الخالد: الأعمال الإرهابية الأخيرة تتطلب الحيطة والحذر

تمرين «الردع الحاسم» رسالة لمن يفكر في العبث بأمن الكويت

المشاركون بالاحتفالات الوطنية سيحتفلون بكل أمان واستقرار

إشادة بجهود وعطاء اللواء عبدالفتاح العلي لقرب إنتهاء خدمته

أكد وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد أن رجال الأمن على العهد باقون وساهرون من أجل خدمة الكويت وشعبها وأمنها، داعيا المواطنين والمقيمين إلى الاحتفال بذكرى الاستقلال والتحرير وتولي صاحب السمو مقاليد الحكم في جو آمن ومستقر.

وقال الخالد خلال كلمة له في تمرين الردع الحاسم (5) والذي يهدف إلى رفع كفاءة وجهوزية وتطور مستوى لردع الشغب وتعقب الخلايا الارهابية، إنه يركز دائما على الإعداد والتدريب من أجل الحصول النتائج المرجوة.

وأشار إلى أن هذا التمرين رسالة واضحة لمن يفكر بالعبث بأمن وأمان الكويت ويتماشى مع الظروف الراهنة لمواجهة جميع المتغيرات المحيطة بالمنطقة، منوها إلى أن الأعمال الإرهابية الإقليمية الأخيرة تتطلب من الجميع الحيطة واليقظة والحذر.

وأشاد الخالد بعطاء القيادات الأمنية ورجال الأمن، ومنهم الوكيل المساعد لشؤون الأمن العام اللواء عبدالفتاح العلي الذي يشارف سنه القانوني على الانتهاء، حيث قدم له تحية خاصة لجهوده وعطائه وقرب إنتهاء خدمته في الوزارة.

 

الخالد يصافح قيادات الجيش والحرس الوطني والإطفاء والداخلية
الخالد يصافح قيادات الجيش والحرس الوطني والإطفاء والداخلية
جانب من التمرين
جانب من التمرين
جانب آخر من التمرين
جانب آخر من التمرين
استعداد لكافة الاحتمالات
استعداد لكافة الاحتمالات

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الاجتماعي عبر أحد هذه الخيارات:

شاهد أيضاً

جدعان: القانون الكويتي يوفر ضمانات كافية لحماية عمالة ‏«الخاص» وضمان حقوقهم

• قضية «العمالي» تتطلب أولا تقديم شكوى في ‏«الشؤون‏».. والوزارة تحيلها إلى المحاكمة • القانون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *