مصري يُدخل زوجته البلاد بطريق التزوير

غيّر اسمها الأول بعد أن رُفضت سمتها قبل 3 سنوات لعدم لياقتها صحيا

أحالت إدارة متابعة المخالفين إلى مخفر بيان قضية تزوير بأوراق رسمية متهم فيها مصري قام بتغيير اسم زوجته وإدخالها البلاد مجددا بعد أن أكدت الفحوصات الطبية عدم لياقتها صحيا عند دخولها البلاد في المرة الأولى.

وأفاد مصدر أمني لـ «جرائم ومحاكم» أن المتهم أصدر في شهر مارس من العام 2013 سمة دخول لزوجته إلا أنها لم تدخل البلاد أن تبين أنها غير لائقة صحيا، فعاد في منتصف شهر يناير الماضي ليقوم بإصدار سمة دخول سياحية لها بعد أن قام بتغيير اسمها الأول وتجاوز الفحوصات الطبية، لتتمكن بذلك من دخول البلاد أوائل الشهر الجاري بطريق التزوير.

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الاجتماعي عبر أحد هذه الخيارات:

شاهد أيضاً

النيابة: حجز مواطن أذاع أخبارا كاذبة من شأنها الإضرار بمصالح البلاد

• قام بعمل عدائي ضد السعودية ونشر معلومات تروج لمنظمة إرهابية أمرت النيابة العامة بحجز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *